recent
عناوين الأخبار

عاجل: التفاصيل الكاملة للحكم بإحالة أوراق قاتل كاهن الإسكندرية للمفتي

HayeilTV
الصفحة الرئيسية
أحالت محكمة جنايات الإسكندرية، برئاسة المستشار وحيد صبرى رئيس المحكمة، وسكرتارية فايز القطعانى، اليوم الأربعاء، إحالة أوراق المدعو نهرو عبد المنعم توفيق، قاتل كاهن الإسكندرية، إلى فضيلة مفتى الجمهورية لإبداء الرأي الشرعى فى إعدامهم وذلك خلال عشرة أيام، وحددت المحكمة جلسة 11يونيو للنطق بالحكم.


وطالبت النيابة العامة خلال مرافعتها، المستشار وحيد صبرى رئيس محكمة جنايات الإسكندرية، تعديل القيد والوصف لقضية مقتل القمص أرسانيوس وديد رزق الله -كاهن كنيسة السيدة العذراء بمحرم بك، من القتل العمد إلى القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، مستندةً فى ذلك على عدة دفوع أولها أن المتهم نهرو عبد المنعم توفيق، يعتنق فكر الجماعات الإرهابية المحظورة، وله سابقة إعتقال فترة شبابه،


 إلى جانب أن المتهم دائم افتعال الأفعال التى تعكر صفو الأمن العام، كما أن المتهم بقتل المجنى علية بعدما أبصره يرتدى زى الكهانوت دون غيره من الملتفين حوله من شباب وفتيات الكنيسة، كما أكدت النيابة العامة أن القاتل يحمل فى فكر متطرف حيث أنه أحل لنفسة أن يكفّر ويخرّب ويقتّل.



وأستشهدت النيابة العامة خلال مرافعتها، بقول الله تبارك وتعالى " من قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا، ومن أحياها كأنما أحيا الناس جميعا" معلقةً " هذا هو قرآننا وهذا إسلامنا، صدق الله العظيم، وبدأت فى كشف نوايا الجماعة الإسلامية التى ينتمى اليها المتهم، واصفا المتهم بالمتطرف الذى كفّر وقتّل وخرّب وأهدّر، وترك بلده أسيوط بعدما كُشف أمره وتجلت نواياه المتطرفة، وقطع المسافات حتى وصل الإسكندرية، وظل يهيم على وجهه وينتقل من مكان الى آخر، حتى قابل القمص " النبيل أرسانيوس وديد" ، وانفض عليه وقتله، قتلة بشعة حيث أنه طعنه بسكين فى عمق عنقه حتى سقط قتيلاً .

كما وجهت النيابة العامة، كلمات نارية مؤثرة إلى نهرو عبد المنعم توفيق، المتهم بقتل كاهن الإسكندرية، قائلا " سمعنا المتهم يردد الآية الكريمة بسم الله الرحمن الرحيم " إن الله يدافع عن الذين أمنوا " واليوم سنرد عليك بنفس الإية الكريمة التى تجهل معناها ولاتعرف تكملتها، نعم الله سبحانه وتعالى يدافع عن المظلومين الذين قتلوا بغير حق، يا خوان إستمع إلى بقية الآية لعلك تدرك معناها، "إِنَّ اللَّهَ يُدَافِعُ عَنِ الَّذِينَ آمَنُوا ۗ إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ خَوَّانٍ كَفُورٍ "، مكررا قول الله تعالى يا خوان يا خوان، يا معتدى على حرمة الحياة، يا خوان، يا معتدى على الحق فى الحياة، فيما أنكر المتهم كل الاتهامات المنسوبة إليه خلال الجلسة .

كما طالب فريق الدفاع الموكل من أسرة المجنى علية، أيضا بتعديل القيد والوصف للقضية إلى القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وذلك لإن القاتل يحمل فى نفسة فكرًا عدائيا للمسحيين، وأن واقعة القتل لم تكن وليدة اللحظة، وهو ما أثبتته كاميرات المراقبة المثبتة على الشاطئ الذى شهد واقعة القتل، حيث أن القاتل تواجد حول المجنى علية فترة كافية ووقت كافٍ لإتخاذ قراره بإنهاء حياة القمص إرسانيوس وديد، كما دفع المحامون بما جاء فى قرار اللجنة الصحة النفسية التى أثبتت أن المتهم مدرك وبكامل قواه العقلية، مؤكدين أن القاتل يؤمن بأفكار قادة الفكر المتطرف أمثال سيد قطب وعمر عبد الرحمن والزمر.


وبدأت محكمة جنايات الإسكندرية، برئاسة المستشار وحيد صبرى رئيس المحكمة، أمس الاربعاء، عرض مقاطع الفيديو المثبتة فى القضية والتى سجلت لحظة التعدى على كاهن الإسكندرية، من أمام بوابات الشاطىء الذى شهد واقعة القتل، والتى تم الحصول عليها من خلال كاميرات المراقبة المثبتة على الشاطىء، من خلال شاشات عرض تلفزيونية، وذلك في حضور فريق هيئة الدفاع عن المجنى علية وأسرته، والمتهم بالقتل وكذلك جميع الحاضرين بالجلسة .

ووصل المتهم نهرو عبد المنعم توفيق، الى قفص الاتهام بقاعة محكمة جنايات الإسكندرية، وسط حراسة أمنية مشددة، مرتديًا زى التحقيقات، ورابعة علامة النصر بيدية، مرددا بعض الآيات القرآنية، وذلك إستعدادًا لبدء هيئة المحكمة سماع مرافعة النيابة العامة والدفاع.

و شهدت محكمة جنايات الإسكندرية، صباح أمس، تشديدات أمنية مكثفة على كل مداخل المحكمة بصفة عامة، وقاعة محاكمة قاتل كاهن الإسكندرية بصفة خاصة، حيث انتشرت قوات الأمن المركزى بمحيط القاعة، إستعدادا لوصول المتهم نهرو عبد المنعم توفيق الشئ قفص الاتهام.
google-playkhamsatmostaqltradent